فيروس كورونا. جائحة - عرب اسطنبول

موقع يخص العرب والسوريين في تركيا واخر الاخبار التي تخصهم كل ما تبحث عنه تجده من طرق ,اعادة التوطين ,واخبار السوريين,

اخر الأخبار

اعلان

اعلان

الأحد، 15 مارس 2020

فيروس كورونا. جائحة

منظمة الصحة العالمية تصنف فيروس كورونا على انه. جائحة.


يُعد فيروس الكورونا (بالإنجليزية: Coronavirus) أحد الفيروسات التي تُسبب المعاناة من عدة أعراض، وفي معظم الحالات لا تكون الإصابة بهذا الفيروس خطيرة باستثناء .
خريطة منظمة الصحة العالمية تبين مدى انتشار كورونا على مستوى العالم


ماهوه الفرق بين المتوطنة والوباء والجائحة


المتوطنة (Endemic) الوباء (Epidemic) الجائحة (Pandemic)


بعد ان ظل فيروس كورونا لعدة اشهور مصنف  من قبل منظمة الصحة العالمية   على 

انه وباء . تم تصنيفه اخيرا على انه “جائحة”.

سنتعرف على كل تصنيف على حدى


اولا المتوطنة: يتم صنيف اي مرض على انه متوطنة عندما يكون انتشار المرض في بلد 

واحد فقط .مثال عندما انتشر مرض البلهارسيا في مصر من قبل او انتشار  الكوليرا في 

اليمن ايضا من قبل

ثانيا الوباء:عندما ينتشر مرض معين في دولة واحدة او عدة دول لكن يكون محصور 


في نطاق جغرافي محدد مثل ما كان يحصل في قارة افريقا عند انتشار اي مرض    

وتكون الازمة محصورة 


بين تلك الدول مع بعضها ويكمن في هاذه الحالة دور منظمة الصحة العالمية المساعدة 


والتوجيه والمراقبة للحد من انتشار رقعة المرض لباقي القارات


ويجب على المرض انا يكون معديا حتى يصنف بلوباء فمثلا انتشار الربو لا يعد وباء 

:كما ان تصنيف الوباء لا يشترط ان يكون المريض مميت او سيقتل الكثير من 

الاشخاص
 من احد المتاجر في امريكا بعد اعلان ترامب حالة الطوارئ  حتى الماء لم يعد موجود فيها

ثالثا الجائحة:


تعد اعلى درجات الخطورة عند انتشار المرض في تلك الحالة يكون المرض قد تعدى 



بلد وتعدى قارة واصبح منتشر في جميع القارات كما حالة فيروس كورنا الذي انتشر 


في كل دول  العالم تقريبا


وفي تلك الحالة يجب ان يكون هناك تعاون وتنسق واجراءات بين كل دول العالم للحد 

من انتشار المرض بين افراد المجتمع في كل بلد على حدى وتكون هناك قرارات دولية 

وملزمة لكل الدول العالم

اهم الجائحات على مر التاريخ:

فبعد تصنيف كورونا على انه جائحة 
مازال هناك جائحة السل تؤدي الى مصرع 1.5 مليون انسان في كل عام على الرغم من 

وجود علاج فعال لها لكن قوة المرض دائما تتغلب على العلاج 


نذكرايضا فيروس نقص المناعة HIV 



الذي ادى الى مصرع اكثر من 39 مليون شخص منذ عام 1982


مر على البشرية جائحات وكانت مدمرة في التاريخ


نذكر منها ايضا طاعون جستنيان في عام 541م كان سببه الطاعون الدبلي الذي قتل 

من ما بين 25-50 مليون انسان في عام واحد 

وايضا الطاعون الاسود الذي قتل اكثر من 75 مليون انسان في الفترة ما بين عام 1347 


وعام 1351 من  بينهم اشخاص في اوروبا والهند والصين والشرق الاوسط


وايضا جائحة  الإنفلونزا الإسبانية عام 1918 قتلت اكثر من 50 مليون شخص في عام 

فقط بينهم 675 الف شخص امريكي


وايضا جائحة الجدري التي  قتلت ما بين 300 الى 500 مليون انسان




ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق

اعلان

حمل التطبيق